ERKAN AFFAN | اركان عفان

ERKAN AFFAN | ABOUT
Erkan Affan is a queer curator and writer born in London, currently based in Berlin. With an academic background in “Middle Eastern” studies [BA, SOAS] and migration studies [MSc, UCL], Erkan’s research has focused most notably on the intersections of sexuality, gender, migration and diasporic identity. Since moving to Berlin in 2019, Erkan completed a curatorial residency funded by the European Commission and co-founded Berlin-based collective Queer Arab Barty – curating social and political spaces in Berlin for LGBTQIA+ identifying individuals. Through their independent practice, Erkan has collaborated with a number of venues and organisations including the ICA in London, Haus der Kulturen der Welt and Die Kunste Werke in Berlin, and the IQMF in Amsterdam. Along with two others, Erkan will be guest curating for a season at the city landmark Baerenzwinger Berlin (located in Mitte) from Autumn 2020 until Spring 2021.

   اركان عفان | عربي
أركان عفان ناشطين سياسيين كويريين غير معياريين مقيمين بين لندن وبرلين. من خلال دراستهم لعلوم السياسة في الشرق الأوسط وحصولهم على شهادة بكالريوس من جامعة SOAS, تركز أبحاثهم على أهمية وجود مساحات اداء ونوادي ليلية للمهاجرين الكويريين الناطقين باللغة التركية ببرلين بالإضافة إلى السياسات المستبعدة لعابرون الجندر اللتي وضعتها ال-UNHCR من خلال برامجها الجندريه السائدة للاجؤون.

اركان يؤمنون إيمان تام بإنهاء التفكير الإستعماري في النطاق العام للثقافة والوصول للمعلومات السياسيه والمجتمعيه. أركان التحقوا موخراً بإقامة فنية مدعمه من المفوضية الاوروبية وشاركوا في تنظيم  أول مهرجان كويري مسلم ببرلين.و أيضاً شاركوا في تأسيس المجموعة الكورييه QAB ببرلين التي  تؤسس أماكن مخصصه للمجتمع الكويري العربي، من أهمها لجنة تابعة ل CTM ٢٠٢٠ ومهرجان Transmediale التي تدور نقاشاته حول مواضيع الإستشراق في المجتمع المعاصر. لقد عملوا أركان مع عدد من الأماكن والمؤسسات البارزة، منها معهد الفن المعاصر بلندن، ومعهد ال-KW للفن المعاصر ببرلين، الإتحاد الإشتراكي السويدي بستوكهولم والمهرجان الدولي للسينما  الكويرية و المهاجره في أمستردام
QUEER ARAB BARTY | ABOUT
Berlin has somewhat become the queer Arab capital of Europe. Despite this, there is very little representation of members from our community in queer and non-queer spaces, leaving us to navigate entrenched stereotypes that prevent the inclusion of queer Arabs in Berlin and German society at large. Queer Arab Barty presents a safe space allowing us to explore our identities, independent from the mainstream attempt to homogenise queer Arabs. This is an opportunity to celebrate and release your inner Haifas, Nancys and of course, your Nawals. We emphasise the importance of visibility for the queer Arab community who cannot or do not want to be visible in public spaces; for our siblings/comrades back home who for the most part cannot march, and for everyone in between. Queer Arab Barty is a dance party celebration to the tunes of 80’s/90’s/00’s Arabic pop/dance/cabaret . Sherihan did not sacrifice her whole career so you could dance to Omar Souleyman. We will not be appropriated, tokenised, or fetishised; our participation in the pride celebrations is an utter rejection of these power plays and misrepresentations.

Who is this for? If the terms Arab and Queer relate to you on some level, you are more than welcome to party with us! We encourage you to come, dress up, and shake it. Allies of queer Arabs are also very welcome, however, playing on anti-Arab stereotypes, dressing in Orientalist garb, or making anyone feel uncomfortable will result in an immediate dismissal from the party. *It is important to elaborate on our decision to refer to the party as Queer ‘Arab’. As a group, we are aware of the many identities existing from Morocco to Iraq known as the “Arab World” with a variety of ethnicities, religions, languages, cultural backgrounds, and identities. As a community, we consciously wish to celebrate this diversity amongst us rather than limit it.

أصبحت برلين إلى حدٍّ ما عاصمة الكويريّين/ات العرب في أوروبا. وبالرغم من ذلك، يُعتبر تمثيل هذه فئة من المجتمع غير وافٍ في مختلف الأطر والأماكن، مثليةً كانت أم غيرية. هذا التأطير والتنميط الاستشراقي يؤثر علينا سلبيًا كمجتمعاتٍ عربية غير تقليدية ويعرقل مساعينا للاندماج في برلين خصوصاً وألمانيا عموماً.
نقدم Queer Arab Barty مساحة آمنة تسمح لنا باستكشاف هوياتنا، بالعزل عن المحاولات السائدة لتوحيد ثقافاتنا العربية المختلفة بغية اختزالها. لذلك نعتبر هذه الأمسية فرصةً للاحتفال باختلافنا وإطلاق ما بداخلنا من ذكرياتٍ موسيقية شعبية. إنها ليلتنا، لكل من فينا من هيفا ونانسي وبطبيعة الحال لكل نوالٍ تواقةٍ للرقص والفرح.

ونؤكد على أهمية إظهار مجتمعنا مع التشديد على أهمية حمايتنا كأفراد كويريين واحترام قراراتنا بالإعلان عن هوياتنا – أو عدمه. كما ونساند إخواننا/أخواتنا ورفاقنا في العالم العربي، حيث لا قدرة لهم/ن على التكافل ضمن أنظمة سياسية واجتماعية تهدد أمنهم/ن وتهلك مساعيهم/ن.

Queer Arab Barty هو احتفال رقص على أنغام موسيقى البوب / الشعبي / الكباريه العربية من الثمانينات / التسعينيات / والألفية الثانية. تعالوا نحتفل معاً بموسيقانا، تلك التي رقصنا مع شريهان على أنغامها، لا تلك التي يغنيها عمر سليمان للأوروبيين.

لمن تقام هذه الحفلة؟ إذا كنتم/تن تعتبرون/رن أنفسكم/ن “عرب” و “كويريين/ات” فهذه المساحة ترحب بكم! نشجع الكل أن يأتي إلى الحفلة مُتنكرًا ويهز شواية يا وز. داعمي العرب الكويريين/ات مرحب بهم/ن أيضًا ولكن نرفض بشدة أي محاولات لتقمص أشكال نمطية استشراقية عن العرب أو التسبب بعدم الارتياح لأي من الحاضرين. تلك السلوكيات قد تتسبب بالطرد من الحفلة.

نريد عطفاً توضيح السبب وراء اختيار تسمية الحفلة “عربية” كويريية، ولأننا كمجموعة نفتخر بالهويات العرقية واللغوية والثقافية العديدة في البلدان التي تشملها الأرض بين المغرب والعراق التي تسمى “العالم العربي”، متصلين بلغة مشتركة دون أن نمحي على الإطلاق التعدد الموجود ما بيننا. نفتخر كمجتمع عربي كويري في برلين بهذا التنوع المتمثل في مساحة للاحتفال بهواياتنا على اختلاف أشكالها وألوانها